ميني

ميني كوبر Mini Cooper

هي سيارة صغيرة الحجم انتجت في اواخر الخمسينيات لتكون بديلاً مقللا لاستهلاك الوقود,أُطلقت عام 1959  اخترعها المهندس اليكس اسيجانيس لتكون اعظم انجاز له  وقد صممت في بريطانيا.

صممت في بريطانيا , ليس لتكون عصرية ورائجه, انما لتخرج بريطانيا من ازمتها النفطيه,في عام 1956 اشتبكت بريطانيا مع مصر على ملكية قناة السويس,منعت ناقلات النفط من المرور في القناة, كما بدأ الوقود لدى المملكة المتحدة ينفذ,لذى وضع رئيس شركة المحركات البريطانية تحدياً بين مهندسيه,وهو بناء سيارة اصغر وأخف لتستهلك وقوداً اقل من سيارة الخمسينيات اراد ليونارد دورد ان يكون التصميم الجديد اصغر من سيارة موريس ماينور,الاكثر مبيعاً لديهم ابعادها ثلاثة امتار، متر وعشرين في متر وعشرين في الارتفاع, عليهم استخدام نفس الاجزاء المصنعية القياسيه,ومع ذلك ان تتسع لأربعة راشدين وامتعتهم , لحسن الحظ كان ذلك الرجل اليك اسيجانيس العقل المدبر وراء موريس ماينور,كان اليكس اسيجانس مهندسا فريداً وحالماً,في هذا الوقت كان مصمم سيارات مشهور , ولكن الميني كان انجازا عظيما له ,استطاع اسيجانيس اخيراً انتاج سيارة صغيرة ثمانون بالمئة من مساحة ارضيتها مكرسة لركابها وامتعتهم,واخف وزنا ب 22% من موريس ماينور

في "الميني" وضع المحرك في ثلث الحجم المعتاد,لزيادة المساحة داخل السيارة , قلب اسيغانيس المحرك وركبه على عرض السيارة وقد كان حلاً مثاليا باستثناء عقبة واحدة كبيرة وهي لا يوجد متسع لعلبة التروس وضعها اسفل المحرك,بل عنصرا مكملا للمحرك لتمنح توزيعاً مزدوجاً للمحرك وعلبة التروس معاً خطوته الثورية التالية كانت ازالة عامود الحركة من المحرك ووضعه على العجلات الخلفية وانشاء اول سيارة دفع امامي انتجت باعداد كبيرة في العالم وبسبب عدم وجود عامود حركة يتجه نحو العجلات الخلفية,استطاع ان يخفض ارتفاع الارضيه وان يصبح سقفها اعلى من الداخل,كما زاد مساحة الفضاء الداخلي باستخدام النوافذ المنزلقه.المساحة التي تم توفيررها بسبب عدم وجود نافذه تحولت إلى مساحة للتخزين 

حجرة السيارة مصغرة بشكل جميل,ولمساته الشخصية في كل مكان في السيارة  كمنفضة السجائر وما شابه ذلك بعد عامين من التطوير كان الاصدار جاهزاً  بوزنها الذي بلغ 615 كيلوغراماً فقط  استطاعت ان تكتفي بحرق غالون من البنزين لكل 64 كيلومتراً وصلت سرعتها ال 216 كم/ الساعة وكان سعرها 496 جنيهاً  سماها اسيغانيس بالسيارة الخادمة فقد كانت تحفة معقولة الثمن للطبقة العاملة 

سرعان ما اصبحت الميني متوفرة على شكل تشكيلة متنوعه من مختلف الاشكال والاحجام,واصبحت سيارة عائلية ناجحة, ولكن كيف اصبحت واحدة من اعظم الالات في ذلك العقد؟ لفتت سيارة الميني التي صممها اسيغانيس نظر مهندسٍ اخر هو جون كوبر كان جون كوبر ووالده تشارلز مشهورين بابتكار سيارات الفورميلا ذوات المحرك الخلفي,نظر إلى اطار الميني خفيف الوزن ومركز ثقل الوزن المنخفض وقد رئيا إلى امكانية تحويلها لسيارة سباق ,سيارة ميني كوبر من شركة اوستن ملك قوة أكبر ب 3 اضعاف ,كسبت ميني كوبر سباق الرالي 3 مرات وقد اصبح نجاح ساحق حول سياره ميني التي انشأها اسيغانيس والان اصبح الجميع يريد واحدة  وزادت المصانع البريطانية الانتاج ليصبح  200 الف سيارة في السنة فأصبحت واحدة من اعظم الايقونات على الاطلاق .

المرجع ..موقع ويكبيديا

 

الصور القديمة للسيارة